"

هل تقوم بمثل هذه الاخطاء اثناء تجارة الفوركس


ان المشكلة التي يقع فيها اي متداول هي فقدان راس المال كاملا اثناء تجارة الفوركس، فهو الامر الاكثر احباطا الذي يقع فيه اي متاجر فوركس، فالتاجر ممكن ان يخسر صفقة او صفقتين لكن يمكنه في النهاية التعويض، لكن ان تخسر كل المال فهذا ضار جدا، وطبعا فقدان كامل راس المال له اسباب وهي اساسا نتيجة اخطاء التداول، ولهذا فانت مطالب بمعرفة كيفية الوقاية منها لانها المفتاح الى النجاح على المدى الطويل والحفاظ على راس المال والمخاطر المترتبة على تجارة الفوركس.

تجارة الفوركس

ودرسنا اليوم يتركز على مناقشة بعض الاخطاء الشائعة التي يقع فيها التاجر، والتي تؤدي الى فقدان المال، وسنحاول وضع الحلول لهذه الاخطاء، هذه الحلول ناتجة عن تجربة شخصية، فلقد وقعت في نفس هذه الاخطاء سابقا، واعلم ما يمكن ان تمر به في طريقك وكيف تشعر حينها، لذلك دعونا نعرض اهم هذه الاخطاء.

1- خطا: التفكير كثيرا

واحد من الاخطاء الشائعة لدى عدد كبير من المتاجرين وهو التفكير كثيرا قبل الدخول في اي صفقة مما يجعل المتاجرة اكثر صعوبة مما هي عليه.

الحل: التوقف عن التفكير كثيرا

اولا حتى تتجنب هذا الخطا انت مطالب باخذ اما دورة تعليمية او ان تجتهد وتبحث على طريقة للمتاجرة تدرب نفسك عليها حتى تتقنها، طبعا تكون على حساب تجريبي وتعطي نفسك كامل الوقت حتى تتقن الطريقة، بعدما تمتلك طريقة للمتاجرة انت مطالب بمعرفة ان تجارة الفوركس ليس مكان للمضمون، فنحن نطور انفسنا لزيادة نسبت النجاح وليس للوصول الى نسبة 100 بالمئة، لذلك طبق طريقتك وعند اعطائك لاشارت دخول واضحة لا تتردد ولا تتعمق في التفكير فقد افتح صفقتك وتاجر باسلوبك الذي انت تتق فيه.

2- خطا: تجارة كثيرا

الافراط في التداول هو عكس الافراط في التفكير، فالمتداول الذي يفكر بكثرة هو غالبا ما يفكر في الخروج من الصفقة او الخوف من الدخول في صفقة ما، وعلى العكس منه فالمتداول الذي يكثر الدخول هو على الغالب لا يفكر بما فيه الكفاية، وهو ناتج عن اما عدم التعلم بشكل صحيح او انه لا يمتلك خطة متاجرة من الاساس، او انه الجشع وعدم امتلاك الصبر، وايا كان السبب، فان التداول بشكل اكثر من اللازم هو الطريق السريع لفقدان وتطير الحساب الخاص بك.

الحل: افهم انك لست بحاجة الى التداول كثيرا لكسب المال

وقد سبق وتطرقنا في موضوع سابق حول هذا النوع من السلوك، ويمكن ان نحصر الحل في مجموعة من النقاط التالية:

  • التركيز دائما على نوعية الصفقات بدل الكمية من الصفقات.
  •  التداول بشكل صحيح وتجنب الدخول العشوائي.
  • الانضباط والصبر ومراقبة الشارت في انتظار الفرصة.
  • اذا لم تكن الصفقة واضحة فانت غير مجبر على الدخول.
  • البحث وتطوير خطة للمتاجرة للاعتماد عليها في الدخول.
  • تجنب الجشع فهو اساس الخسائر.


3- الخطا: المخاطرة كثيرا

المخاطرة بشكل كبير اثناء تجارة الفوركس، هو اشبه بالحكم بالاعدام على حسابك الخاص، فهذا النوع من المتاجر يقوم بالزيادة في المخاطرة، اعتقادا منه ان الطريق لتحقيق الارباح هو بزيادة المخاطرة، ولكن للاسف فهو لا يعلم ان هذه الطريقة هي تعني القضاء على حسابك عاجلا ام اجلا.

الحل: تعرف على كم تريد ان تخسر

حتى تتجنب هذا الخطا في تجارة الفوركس، يلزمك اولا ان تكون صادقا مع نفسك، تقوم بتقدير اموالك وتحدد قيمة الخسارة التي من الممكن ان تتحمله على كل صفقة تفتحها، وهنا تضع العاطفة جانبا، لان هذا عامل نفسي اكثر من اي شيء اخر، فكل متاجر له قيمة لا يمكن ان يخسرها، ولو قدر الله وخسر اكثر من ذلك القدر في صفقة واحدة يدخل في دوامة لا يخرج منها، على سبيل المثال فراس مال قيمته 1000 دولار فهناك تاجر لا يقدر على خسارة اكثر من 50 دولار في الصفقة، لكن هناك تاجر اخر يمكن ان يتحمل 80 دولار خسارة في الصفقة الواحدة، ويمكن ان نطلق عليها بالحاجز النفسي، وهو الحاجز الذي لا يمكن ان يتجاوزه اي متداول، ولا ينصح بمعاندت نفسك طبعا.

4- الخطا: كثر القلق على المال

من بين الاخطاء التي يقع فيها المتداول، هو كثرة القلق على المال للاسف، فالتاجر يبدا تجارة الفوركس الخاص بيه من خلال القلق، هل سافقد كامل المال؟ هل انا قادر على المحافظة على اموالي؟ فيدخل في دوامة من القلق هي من بين اسرع الطرق للقضاء على التاجر، فهو بهذا يفقد تركيزه وينقص من ثقته في نفسه، مما يسبب الدخول الخاطئ احيانا، وفي احيان اخرى الخروج مبكرا من الصفقات مخافة ان ينعكس عليه السعر، والامر انه من اول صفقة خاسرة يبدا الخطا الاكبر التفكير في التعويض ومنه الطريق نحو تدمير الحساب وخسارة كامل المال.

الحل: نسيان المال في الوقت الراهن، والحصول على التدريب

لعل مناقشة هذا الخطا يقودنا الى ان السبب الرئيسي له هو عدم التعلم كيفية المتاجرة، فالتاجر لما يكون تعلمه للتجارة ناقص او منعدم، فانه ينتقل من تفكيره كمتاجر الى التفكير كمقامر، فالمقامر يدخل بشكل عشوائي ودائم الخوف على ماله، لكن المتاجر فانه يركز على صفقته والمتغيرات التي تحيط بها، لذلك فننصح بعدم القلق حول المال والارباح وانما القلق حول تعلم التجارة، القلق حول السيطرة على حجم الصفقات وقيمة المخاطرة، لذلك ننصح اي متاجر يعاني من هذا الخطا الابتعاد عن التجارة في الوقت الحالي، والبدا اولا بتعلم التجارة من مصدر موثوق، بعدها يعطي نفسه الوقت على حساب تجريبي لمدة كافية يبني من خلالها خطة تداول جيدة تمكنه من دخول السوق، فكلما كانت خطة التداول الخاص بيه قوية ومتمكن منها ينتقل الخوف والقلق الى ثقة في النفس، ومنه ينتقل من الخسارة الى ربح.

5- الخطا: مطاردت السوق بعد تفويت الاشارة

للاسف بعد الاخطاء التي يقع فيها المتاجر هي انه في حال ظهور اشارة ما، ولم يتمكن من الدخول في المناطق المناسبة، فانه يقوم  بالدخول مباشرة رغم ان الفرصة قد فاته، بسبب شعورهم بالاسف لضياع الفرصة، وهنا يبدا ما يسمى بملاحقة السوق، بحيث هنا ينتقل الى استوب لوز كبير مقارنة بالهذف الذي يكون صغير.

الحل: انتظر الفرصة الثانية للدخول

وهنا الحل ببساطة هو تجنب مطاردت السوق والتقيد بطريقة او خطة متاجرتك، فان فاتتك الفرصة لا تدخل من مناطق بعيدة وانما انتظر بصبر فممكن ان تتاح لك فرصة دخول ثانية، فغالبا السعر لما ياخذ مسار معين فهو يقوم ببعض التصحيحات، فننتظر الفرصة واخذ مراكز من مناطق مناسبة للاستمرار مع السوق.

6- الخطا: عدم الثقة في النفس

عدم الثقة في النفس او عدم الايمان بقدرتك على التداول مشكلة كبيرة لكثير من المتاجرين، لانه بذلك يقودك الى عدم التقة في استراتيجيتك للتداول، او عدم الثقة بقدرتك انت كمتداول، وطبعا في كلت الحالتين فهي توقع المتداول في مشاكل نفسية كبيرة اثناء التداول.

الحل: تعلم ان تثق بنفسك

 تجارة الفوركسان السبب الرئيسي في عدم الثقة في النفس هو الميول الذي تجده عند عدد كبيرة من المتداولين لجعل تجارة الفوركس معقدة الى درجة كبيرة جدا، فهو يعتقد انها تحتوي على كثير من المعادلات الرياضية المعقدة، وللاسف هذه الاعتقاد هو اعتقاد انهزامي بالدرجة الاولى ولكن الواقع هو شيء مختلف تماما، فالتجارة هي شيء يمكن تبسيطه من خلال وضع خطة بسيطة وعدم الدخول في المتاهة التي يدخل فيها الكثير من خلال وضع عدد كبير من الوسائل لدخول السوق، من مؤشرات وغيرها، لاننا لا نعمل على المضمون فالفوركس لا يعرف ولا يعترف بكلمة المضمون، فكل ما هناك اننا نضع خطة للرفع من معدل النجاح في الصفقة، واضافة اليها جعل دائما الهدف اكبر من الاستوب، وتطوير النفس والاستراتيجية الخاصة بيك، وستقضي على هذا المشكة، وتكسب بالمقابل ثقة اكبر.

7- الخطا: الاهتمام بشكل كبير بالاخبار والبيانات الاخرى

هناك عدد كبير من المتاجرين الذين يقعون ضحية الاخبار، فللاسف يجد صفقات قوية وتحليل جيد ولكن في النهاية نتيجة اخبار على الزوج، او نتيجة لبيانات خارجية يقوم اما بعدم الدخول او انه يغير الصفقة فيخسر في النهاية، فيصيبه احباط كبير نتيجة ذلك، فمن الناذر جدا ان يكون اتفاق بين التحليل وخطة التي تعتمد عليها في تجارة الفوركس والاخبار وكدى البيانات التي تتحصل عليها من الخارج حتى التحليل من جهة اخرى، وقد لاحظة متتبعين التحليلات الخاصة بي اني ااكد دائما في نهاية تحليلاتي انه لو اتفق معي فلا باس وان لم يتفق معي فلا يدخل في الصفقة.

الحل: تجاهل الاخبار

كما قلنا فان كثرة المتغيرات التي يعتمد عليه المتداول في تجارة الفوركس هي عامل سلبي اكثر منه اجابي، فان تطابق قل الاساليب والمتغيرات معا لاعطاء فرصة هو امر شبه مستحيل، لذلك عليك ان تتقن طريقتك في المتجارة، وتعتمد اساسا على نقطة دخول قوية، هذه النقطة تعطيك استوب صغير وهذف كبير، والابتعاد عن الاخبار، لن غالبا لو لاحظة فان الاخبار تكون تاثيرها ضعيف لو عاكست الاتجاه العام، اما لو كانت مع لاتجاه العام فان الخبر يكون قوية والحركة قوية، لذلك لا تكثر من الوسائل وابتعد على الاخبار اجعل طريقتك في المتاجرة بسيطة حتى تتمكن من المتاجر باريحية اكبر، وترفع من معدل نجاحك، ولا ننسى ان اهم عامل في سوق الفوركس هو العامل النفسي، فكلما كانت طريقتك سلسة كانت نفسيتك افضل.

خلاصة للموضوع

طبعا هناك اخطاء عديدة يقع فيها اي متداول في تجارة الفوركس، وحتى يكون التاجر ناجح عليه دائما بتحليل اسباب الاساسية لهذه الاخطاء والبحث على الحلول، وتجنب الوقوع في النفسية الانهزامية فلكل مشكلة حل، وحتى تصل الى الافضل عليك بتعلم المتاجرة بشكل صحيح، والاعتماد على دورات من اشخاص دوي خبرة وليس الاعتماد على اي مواضيع، وتطوير النفس وعقلية المتاجرة الخاصة بك، حتى تصل الى النجاح على المدى الطويل.


الإبتساماتإخفاء